لمن يهمه الأمر، قبل عدة أيام قمت بتقديم استقالتي من عملي مع مجموعة و عائلة N2V و أريد التأكيد بأني لم أرى من N2V إلا كل خير و  بركة حتى عندما كنت أخطئ و أتمنى لهم و للعائلة كل التوفيق. السنين التي قضيتها مع N2V كانت من الأفضل إطلاقاً و لا أريد استبدالها بأي شيء بديل.

 

هذه الفرصة الفريدة لم تكن لترى النور – بعد الله-  بدون الصديق و الأخ العزيز رشيد البلاع، فهو قائد لا يشق له غبار و هو ذو نظرة سديدة لا يفهمها و ينسجم معها إلا من معه طموحاً كبيراً و نظرة مستقبلية فريدة. أنا ممتن كل الامتنان  لرشيد على ثقته بي خلال السنين التي قضيتها في N2V و أشكره على الفرصة الفريدة التي أعطاني هي.

 

لكل زملائي في N2V، لقد تعلمت منكم الكثير فكل يوم معكم كان درساً في الإدارة، تطوير البرمجيات، روح الفريق، التوظيف، تطوير خطط العمل، التجارة الإلكترونية، صناعة الألعاب، المحتوى النسائي، الثقافات العربية الشقيقة، مهارات التواصل. كما تعرفت على مجموعة متميزة من الأفراد أثناء عملي. فعلاً كان من الشرف لي العمل مع N2V و مع طاقم فريقها واحداً واحد. و لكن عجلة الزمن في دوران مستمر و حان وقت الانتقال.

 

عندما بدأت مع N2V كنت في منصب رائد أعمال داخلي في الشركة و كان ذلك بداية تاكو الألعاب كطريقة لحل مشاكل تطوير الألعاب في المنطقة العربية بشكل كامل، كم كنا طموحين اليس كذلك؟ لم يكن مشوارنا سهلاً و لكن شاركني الطريق سامر و علي و ناديا و إياس و أنا ممتن لهم أكثيراً حيث بدونهم  -بعد الله- لم نكن لنستطيع تحقيق ما حققناه للآن. قد لم ينجح تاكو تجارياً و لكنه زرع بذور لمطوري ألعاب جديدين كما أنه ساعد بعض الموجودين سابقاً للتطور بعض الشيء، و هذا في نظري نجاحاً. شكراً يا أعضاء فريق تاكو، كنتم خير مساند لي. و بذلك أريد طمئنة بعضكم حيث أني سأبقى على رأس عملي في تاكو الألعاب كرئيس تنفيذي و سنستمر بتقديم خدماته لمجتمع تطوير الألعاب.

 

تم قبول عرض سوني السعودية (الالكترونيات الحديثة) للعمل كمدير تطوير المحتوى و ذلك يعني إعطائي مسؤولية مساعدة مطوري  الألعاب العرب لنشر ألعابهم على منصات سوني المختلفة (بلايستيشن و أجهزة إكسبيريا) و ذلك أراه هو أفضل طريق أسلكه لخدمة مطوري الألعاب في المنطقة العربية. في الحقيقة، أرى أن هذا المنصب هو تطور مناسب لطبيعة عملي في تاكو و أتمنى أن أخدم فيه مجتمعي به بأكمل وجه.

 

شكراً N2V على كل ما قدمتموه لي و خاصاً الأخ و الصديق رشيد. سأظل دائماً جزء من N2V و جزء من هذه العائلة و أتمنى لكم كل الخير و البركة و أتمنى أن يستغل الجميع الفرص المتاحة لدى موظفي N2V و التعلم من بعضكم البعض أثناء  تواجدكم فيها.

 

سأفتقد تواجدكم حولي كثيراً.

 

يوم 31 ديسمبر هو آخر يوم لي في N2V

 

To everyone I know, it saddens me to have to say that a couple of days ago, I have signed my resignation letter with N2V. I would like to make it clear to all that I have never had a bad experience with N2V, even when I was at fault. The years spent with N2V were one of the best I ever had.

 

My once in a lifetime experience at N2V was only made possible by Rashid Alballa. He may not know this, but I learned a lot from him, I owe him great gratitude. He is a great leader with a sharp vision of the future that only ones with great skill can identify.

 

To my dear friends and colleagues at N2V. The experience and things learned at N2V were priceless, everyday was a lesson in management, software engineering, team spirit, hiring, business plan development, e-commerce, the game industry, women content, regional Arabic culture, and networking skills. I have also met the most amazing people through N2V. It was a blessing to have worked with N2V, and specifically with you individually. Yet, the times they are a-changing (to those who get the reference)

 

I started with N2V as an entrepreneur in residence and started GameTako as a way to finally create a game industry in Arabia. Things were not so easy, but the GameTako team pulled through. We managed to get the best in the industry to work with us. Samer, Ali, Nadia, Eyas, I owe you all my gratitude. Tako might not be a financial success, but it succeeded it implanting a seed for new game developers in the region, and it helped the ones who existed to grow. Thank you very much, We would not have been able to do it without you. I will still remain as the CEO of the now “non-profit” Tako as we continue to help the game development community.

 

I have accepted an offer to work with “Sony Saudi Arabia (MECL)” to build their Game Publishing capacity through their PlayStation platform, as well as through their Xperia line of devices. I think this is the best way I can serve the game industry in Arabia. In a way, I was made for that job. I think its just a logical progression of my efforts on Tako. I hope I can be up to expectations.

 

Thank you N2V. Thank you Rashid. Thank you everyone I have met while I am at N2V. You shall be missed.

 

The 31st of December will be my last day at N2V

عن

ناشر و منتج ألعاب الالكترونية و أبرمجها في وقت الفراغ، و هدفي هو “إنشاء صناعة ألعاب مستدامة في الوطن العربي”. مؤسس لمجتمع تاكو الألعاب GameTako و اساهم في مساعدة مطوري الألعاب في الوطن العربي. و أعمل حالياً كمستشار تطوير و انتاج الألعاب الالكترونية مع عدة شركات مختلفة و أقوم بمساعدة بعض المطورين المستقلين في الوطن العربي و حول العالم بطريقة غير ربحية. كما أنني أحد أعضاء فريق شركة لمبة Lumba للألعاب و الترفيه الالكتروني.

3 Comments

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *